أهم الأخباراخر الاخبـــارالأخبار المحلية

عودة الأمن والإستقرار من جديد إلى مديرية ريدة بعد مقتل زعيم العصابة

عمران نت / 23 / يوليو / 2019

#عمران 
بعد أن تمكنت الأجهزة الأمنية بمحافظة عمران من القضاء على زعيم العصابة المدعو مجاهد قشيرة عاد الأمن والإستقرار بمديرية ريدة بعد محاولة العدوان السعودي شق الصف الداخلي لأبناء المجتمع الواحد.

اليوم وفي نزول ميداني للمركزالإعلامي بالمحافظة وبصحبة عدد من القنوات والإذاعات إلى ذات المنطقة أكد مدير أمن شرطة مديرية ريدة ومشرفها العام أن زعيم العصابة قد سبقت له أعمال إجرامية عدة منها الحرابة والسرقة والقتل وغيرها من الأعمال التي لاتمت للدين الإسلامي بصلة.

ونوه مدير أمن شرطة المديرية للوفد الإعلامي إلى أن ماقام به بعض المواطنين من عبث بجثة المجرم أمرٌ مرفوض ولايمت للمسيرة القرآنية بصلة ولا يمثل الجانب الإمني وإنما يمثل بعض المواطنين الذين قد طالت بأبنائهم بعض الإنتهاكات من قبل المجرم ولولا تدخل رجال الأمن بأخذ الجثة من المواطنين لكانوا عملوا أسوء من ذلك, موضحاً بأنه تم إحالة من قاموا بالعبث بالجثة إلى التحقيق قائلاً: وكذلك من قام بالتصوير حيث إتضح من خلال التحقيق معه أنه كان يعمل سراً لصالح إعلام العدو.

أبدا سكان المنطقة إرتياحهم لما قام به رجال الأمن من القضاء على زعيم عصابة كان قد جعل بعض المواطنين في قلقٍ دائم وتحت التهديد المستمر لكل معارضيه.

مقالات ذات صلة