المقالات

إرجعوا هو خير لكم

عمران نت /19 / 6 / 2019

// مقالات // إكرام المحاقري
رسالة أوجهها لأبناء اليمن وخاص أبناء الجنوب الذين يقفون في صف العدوان ويبذلون أنفسهم وأرواحهم من أجل سلامة المعتدين مقابل دراهم معدودات ليست إلا ثمن بخس مقابل كرامة الوطن وحريته واستقلال قراره السياسي.

لمن أرتهنوا للعدو ووقفوا في صفه غير آبهين بالعاقبة المخزية، لجميع العملاء أمثالهم في العالم . وخاصة كالعملاء الذين باعوا أوطانهم ومهدوا سبيل الإحتلال للطاغية “هتلر” ولم يقابلهم إلا بالإحتقار وقال بأن أحقر الناس في نظره هم من باعوا أوطانهم له من أجل أن يحتلها !!!

لا تثقوا بمن أشترى مواقفكم بالمال . وقد قال الله سبحانه وتعالى {وَلَا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ} (هود-113) .”إرجعوا” إلى حضن وطنكم وكونوا يدا واحدة كريمة شريفة مع من حافظ على الوطن ودفع دمه وروحه ثمناً لذلك . ولا تثقوا بمن أهانكم واحتل أرضكم بمساعدتكم، ولم يقدر لكم ذلك بل أنه سارع لإغتصاب نسائكم.

فلتراجعوا أنفسكم فأن القيامة لم تقم بعد!!! ، مازالت الطرق ممهدة أمامكم فلا معضلة إلا معضلة التمسك بالمحتل الغاشم . ولتتفكروا في 5 أعوام من الذل والقهر والهوان الذي حل بأبناء الجنوب وبحكومة الفنادق !!! وبحال أبناء الشمال الأحرار الذين وصلوا بصبرهم إلى درجة العلا في التمكين والنصر والسداد. ولتتفكروا في حال العدو السعوصهيو أمريكي اليوم كيف أرسل الوساطات لتكون وسيطة بين الشعب اليمني وبين العدو السعودي بعد الضربات القاصمة التي قصمت إقتصاد السعودية المتين ..

توبوا إلى الله “وأرجعوا” إلى حضن الوطن ، فنفوسكم غالية فلا ترخصوها من أجل فتات الدنيا !!! {وَالْآخِرَةُ خَيْرٌ وَأَبْقَىٰ} (الأعلى17).

فلتكونوا على بصيرة ويقين أن أمر كرامة الجنوب راجع لكم ، فلتكونوا يمنيين بحق ، ولا تغرنكم ألسنة الذين يدّعون الدين وهم في حقيقة الأمر زمرة من المتأسلمين ، رموا بكم في ساحة القتال وتنصبوا العروش وصدروا بحق من تراجع منكم الأحكام !!! أنتم أحرار فلا تقبلوا لأنفسكم الذل والهوان !!!!

وخذوا من جثثكم المرمية على رمال الصحراء القاحلة التي تحللت وأكلتها الدود والضباع العبرة !! فلم يكرمها من جعلتموهم أسياداً لكم بدفنها ؟!! كذلك فلتتفكروا في حال الأسرى المغرر بهم الذين وقعوا بين أيدي الجيش واللجان الشعبية الكرام ، هل من أسيادكم من قدم التنازلات وطالب بالإفراج عن أسراكم !!! أم أنهم طالبوا فقط بالإفراج عن عدة اسماء محسوبة على دول الخليج وليس لكم مكان في قاموسهم!!!

“إرجعوا” ذلك خيرا لكم، “البصيرة البصيرة ” . {وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ قَالُوا سَمِعْنَا وَهُمْ لَا يَسْمَعُونَ }. وطنكم أحق بكم ، والجنة خير من النار ، ولتختاروا لأنفسكم في الدنيا مقاماً وموقفاً تتشرفون به في الأخرة ، فلتكونوا أحراراً بدلا من أن تكونوا مرتزقة خونة تذمكم الأوطان ولا تكريم لكم !!!

إذا لديكم أي خلافات سياسية او إجتماعية أو دينية مع ابناء الشمال فحلها سيكون سهلاً ، ولا دخل لمن غرركم وزرع الفتن في قلوبكم وأرواها من دمائكم وهو بالأصل محتل أشر.

وإذا أردتم الإنفصال لكم ذلك لكن فلتحكموا أنفسكم وليكون لكم قرار سيادة وليكن هذا قراركم وليس قرار من اتخذوا من الأقلمة مصيرا لمحافظات الجمهورية اليمنية في كشف مخرجات الحوار الوطني !!!

أصبحت أوراق المحتل مكشوفة وأصبحت أهدافه الحقيقية مفضوحة أمام العالم أجمع ، فلا تضعوا على أعينكم غشاوة وتتجاهلون بها الحقيقة التي أبى الله إلا أن يظهرها ، لكم عقول وألباب ولكم حرية القرار في الأول والأخير ، فتدبروا آيات الله لعلكم ترشدون.

مقالات ذات صلة